الإعدادي

الإيثار والتضحية مستوى السنة الثالثة ثانوي إعدادي تعليم مغربي

Free
الإيثار والتضحية

الإيثار والتضحية درس من دروس التربية الاسلامية  لمستوى السنة الثالثة  ثانوي إعدادي، والمقرر تلقينه للتلاميذ في الكتاب المدرسي المغربي.

الإيثار والتضحية

مدخل تمهيدي

أصيب جارك في حادثة سير نشأ عنها نزيف حاد تطلب تزويده بالدم على وجه السرعة، وصادف أن وافقت فصيلته الدموية فصيلة صديقك أحمد الذي امتنع عن التبرع بدمه لعدم اقتناعه واستهانته بالأمر.

  • فكيف يمكنك إقناع صديقك أحمد بإيثار جارك والتضحية من أجله؟
  • وفي نظرك ما الفرق بين الإيثار والتضحية؟ وكيف حث الإسلام عليما؟

النصوص المؤطرة للدرس

النص الأول

قَالَ اللَّهُ تَبَارَكَ وَتَعَالَى:

﴿وَالَّذِينَ تَبَوَّؤُوا الدَّارَ وَالإِيمَانَ مِن قَبْلِهِمْ يُحِبُّونَ مَنْ هَاجَرَ إِلَيْهِمْ وَلا يَجِدُونَ فِي صُدُورِهِمْ حَاجَةً مِّمَّا أُوتُوا وَيُؤْثِرُونَ عَلَى أَنفُسِهِمْ وَلَوْ كَانَ بِهِمْ خَصَاصَةٌ وَمَن يُوقَ شُحَّ نَفْسِهِ فَأُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ﴾.

[سورة الحشر، الآية: 9]

النص الثاني

عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ، عَنْ النَّبيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، قالَ: «لاَ يُؤْمِنُ أَحَدُكُمْ حَتَّى يُحِبَّ للِأَخِيهِ مَا يُحِبُّ لِنَفْسِهِ».

[صحيح مسلم]

قراءة النصوص ودراستها: الإيثار والتضحية

 توثيق النصوص والتعريف بها

التعريف بسورة الحشر

سورة الحشر: مدنية، وعدد آياتها 24 آية، ترتيبها 59 في المصحف الشريف، نزلت بعد «سورة البينة»، سميت بهذا الاسم لأن الله الذي حشر اليهود وجمعهم خارج المدينة هو الذي سيحشر الناس ويجمعهم يوم القيامة للحساب، تعتني هذه السورة بجانب التشريع والمحور الرئيس الذي تدور حوله هو الحديث عن غزوة بني النضير وأحكام الفيء والغنائم، والأمر بتقوى الله عز وجل، وبيان عظمته سبحانه من خلال أسمائه الحسنى.

 التعريف بأنس بن مالك

أنس بن مالك: هو أبو ثمامة أنس بن مالك بن النضر الخزرجي، ولد في المدينة المنورة في السنة العاشرةِ قبل الهجرة النبوية الشريفة، أسلم صغيرا، وخدم الرسول ﷺ إلى أن قبض، له من الأحاديث 2286 حديثا، رحل إلى البصرة ومات بها سنة 93 هـ.

 نشاط الفهم وشرح المفردات: الإيثار والتضحية

 شرح المفردات والعبارات

  • يوثرون: يفضلون.
  • خصاصة: فقر وحاجة وسوء حال
  • يوق شح نفسه: يحتمي من البخل الشديد ومن الطمع.
  • لا يؤمن أحدكم: لا يكتمل إيمانه.

 مضامين النصوص الأساسية

  1. بيان الله تعالى الصفات المميزة للأنصار، وهي: حب إخوانهم المهاجرين وتفضيلهم على أنفسهم وعدم البخل عليهم بشيء.
  2. لا يكتمل إيمان المؤمن حتى يحب لإخوانه من الخير ما يحب لنفسه.

 أقسام الإيثار وفوائده على الفرد والمجتمع

 مفهوم الإيثار

الإيثار: لغة: التفضيل والتقديم. وشرعا: هو تفضيل الغير على النفس، وتقديم مصلحة الغير على المصلحة الذاتية، وهو أعلى درجات السخاء، وأكمل أنواع الجود، ومنزلة عظيمة من منازل العطاء.

 أقسام الإيثار: الإيثار والتضحية

الإيثار درجتان:

  1. إيثار يتعلق بالخالق: وهو إيثار رضا الله على رضا غيره وإن عظمت فيه المحن وأغضب الخلق، وهي درجة الأنبياء والرسل، وكنموذج لهذا النوع نذكر: امتثال سيدنا إبراهيم عليه السلام لأمر الله في ذبح ابنه موثرا محبة الله على محبة الولد.
  2. إيثار يتعلق بالخلق: وهو أن تؤثر الخلق على نفسك فيما يرضي الله ورسوله، وهذه درجات المؤمنين من الخلق والمحبين من خلصاء الله، ودواعي هذا النوع هما:
  • إيثار فطري: ومنه إيثار الوالدين ودافعه حب الوالدين لأبنائهما.
  • إيثار إيماني أخلاقي: ودافعه حب الخير للغير وإيثار الآخرة على الدنيا.

 فوائد الإیثار على الفرد

فوائد الإيثار على الفرد تتجلى في:

  • القبول عند الناس والقول الحسن.
  • يكسب العبد رفعة في الدنيا والآخرة.
  • يطهر القلب من البخل والشح والأنانية.
  • يحقق الرضى النفسي والسلام الداخلي.

 فوائده الإيثار على المجتمع: الإيثار والتضحية

فوائد الإيثار على المجتمع تتجلى في:

  • انتشار حس التعاون والتكافل بين الناس.
  • توثيق المحبة والألفة بين أفراد المجتمع.
  • تجنب العداوة والحقد في المجتمع.
  • انتفاع الناس بخدمات بعضهم البعض.

التضحية ودورها في صون المجتمع

 مفهوم التضحية

التضحية: لغة: البذل والتبرع بدون مقابل. وشرعا: هي بذل النّفس أو الوقت أو المال لأجل غاية أسمى، ولأجل هدف أرجى، مع احتساب الأجر والثواب على ذلك عند الله عزَ وجل.

 دور التضحية في صون المجتمع

تعتبر التضحية من أهم الركائز التي تقوم عليها علاقة المسلمين مع بعضهم البعض، فهي تحافظ على تماسك المجتمع وتقيه من عوامل الضعف والتشتت التي تنتج عن الأنانية والبحث عن المصلحة الشخصية، ولنا في الرسول ﷺ وأصحابه أعظم نماذج التضحية بالنفس والمال في سبيل هذا الدين العظيم.

 صور ومظاهر الإيثار والتضحية في الإسلام: الإيثار والتضحية

  • النبي ﷺ: جاءته امرأة وأعطته بردة ھدیة، فلبسھا وكان محتاجا إلیھا ورآه أحد الصحابة فطلبھا منه، فخلعھا النبي ﷺ، وأعطاه إیاها.
  • علي بن أبي طالـب: ضحى بنفسه فنام في فراش النبي ﷺ معرضا نفسه للموت.
  • المھاجرون: ضحوا بأموالھم ومصالحھم في سبیل نصرة الدین.
  • الأنصار: قدموا النموذج الأمثل للإیثار، من خلال استقبالھم للمھاجرین وإكرامھم.
  • اجتمع عند أبي الحسن الأنطاكي أكثر من ثلاثين رجلا، ومعهم أرغفة قليلة لا تكفيهم، فقطعوا الأرغفة قطعا صغيرة وأطفئوا المصباح وجلسوا للأكل، فلما رفعت السفرة، فإذا بالأرغفة كما هي لم ينقص منها شيء، لأن كل واحد منهم آثر أخاه بالطعام وفضله على نفسه فلم يأكلوا جميعا.
  • إيثار أرملة: روى مسلم في صحيحه عَنْ عَائِشَةَ رضي الله عنها، قَالَتْ: جَاءَتْنِي مِسْكِينَةٌ تَحْمِلُ ابْنَتَيْنِ لَهَا، فَأَطْعَمْتُهَا ثَلاَثَ تَمَرَاتٍ، فَأَعْطَتْ كُلَّ وَاحِدَةٍ مِنْهُمَا تَمْرَةً، وَرَفَعَتْ إِلَى فِيهَا تَمْرَةً لِتَأْكُلَهَا، فَاسْتَطْعَمَتْهَا ابْنَتَاهَا، فَشَقَّتِ التَّمْرَةَ الَّتِي كَانَتْ تُرِيدُ أَنْ تَأْكُلَهَا بَيْنَهُمَا، فَأَعْجَبَنِي شَأْنُهَا، فَذَكَرْتُ الَّذِي صَنَعَتْ لِرَسُولِ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم، فَقَالَ: «إِنَّ اللَّهَ قَدْ أَوْجَبَ لَهَا بِهَا الْجَنَّةَ، أَوْ أَعْتَقَهَا بِهَا مِنَ النَّارِ».
  • عن أبي الجهم بن حذيفة العدويّ، قال: «انطلقت يوم اليرموك أطلب ابن عمّ لي ومعي شيء من ماء وأنا أقول: إن كان به رمق سقيته ومسحت به وجهه، فإذا أنا به، فقلت: أسقيك؟. فأشار إليّ أن نعم. فإذا رجل يقول آه. فأشار ابن عمّي إليّ أن انطلق به إليه، فجئته فإذا هو هشام بن العاص، فقلت: أسقيك؟. فسمع به آخر، فقال: آه. فأشار هشام: انطلق به إليه، فجئته فإذا هو قد مات. فرجعت إلى هشام فإذا هو قد مات، فرجعت إلى ابن عمّي فإذا هو قد مات». ذكره البيهقي في شعب الإيمان.
Curriculum is empty

Instructor

Relative Courses